أسهم أوروبا تتجه لرابع مكسب أسبوعي

كتبت: صباح حمادة – فلسطين

تراجعت الأسهم الأوروبية، اليوم الجمعة، إذ خيم الحذر على المستثمرين قبيل سيل من البيانات الاقتصادية المتوقع صدورها في وقت لاحق اليوم، في حين تأثرت المعنويات أيضًا بشكوك حيال فعالية لقاح أسترازينيكا لكوفيد-19.

ونزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1%، إذ كان قطاعا السفر والطاقة من أكبر الخاسرين في التعاملات الصباحية. لكن المؤشر القياسي في طريقه لتحقيق مكسب أسبوعي.

وتراجع سهم شركة الأدوية البريطانية أسترازينيكا 0.6% بعد أن ثارت تساؤلات حيل نتائج مرحلة متقدمة من دراسة لقاحها، وهو ما يحتمل أن يعرقل فرص الحصول على موافقات تنظيمية سريعة من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

واستقر مؤشر الأسهم القيادية الألماني داكس، إذ تجاوز عدد الإصابات بكوفيد-19 في البلاد حاجز المليون وبلغ عدد الوفيات اليومية مستوى غير مسبوق.

وسيركز المستثمرون على مسح للمفوضية الأوروبية بشأن مناخ الأعمال في منطقة اليورو وبيانات ثقة المستهلكين والمعنويات الاقتصادية بجميع القطاعات، والمقرر صدوره في وقت لاحق اليوم.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.