الإمارات تتعرض لهجمات إلكترونية بعد الصفقة الإسرائيلية

كتبت: نجوى رغيس ـ الجزائر

صرح رئيس الأمن السيبراني لحكومة الإمارات، محمد حمد الكويتي، أمس الأحد ، بأن الدولة كانت هدفاً لهجمات إلكترونية بعد إقامة علاقات رسمية مع إسرائيل، حسب وكالة الأنباء الإماراتية.

رجل يكتب على لوحة مفاتيح كمبيوتر في وارسو

وقال الكويتي، خلال مقابلة على خشبة المسرح بمؤتمر في دبي: “علاقتنا، على سبيل المثال، مع التطبيع مع إسرائيل فتحت بالفعل هجمات ضخمة من بعض النشطاء الآخرين ضد الإمارات”.

وأضاف الكويتي أن القطاع المالي مستهدف، لكنه لم يصرح بمزيد من التفاصيل حول هذا الأمر، ولم يذكر ما إذا كانت أي من الهجمات ناجحة ولم يقدم تفاصيل عن مرتكبيها.

وكشف خلال المؤتمر أن عدد الهجمات الإلكترونية في الإمارات ازداد بشكل حاد بعد بدء وباء فيروس كورونا، وقال المسؤول إن كثيرا من الهجمات في المنطقة مصدرها إيران دون تحديد من يقف وراءها.

وفي الموضوع نفسه، صرحت إيران أيضا بأنها كانت ضحية للقرصنة.

وكانت الإمارات خرجت في سبتمبر/أيلول الماضي عن سياستها العربية المتبعة منذ عقود عندما وافقت على إقامة علاقات مع إسرائيل في خطوة أثارت غضب الفلسطينيين وبعض الدول والمجتمعات الإسلامية، وحذا حذوها كل من البحرين والسودان.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.