بعد إيقافها بسبب كورونا… الجزائر تُعيد فتح مساجدها لصلاة الجمعة

كتبت: نجوى رغيس –الجزائر

تفتح مساجد الجزائر – اليوم – أبوابها لتحتضن المصلين من كافة الأنحاء في أول صلاة جمعة بالمساجد، وذلك عقب تعليق دام قرابة 7 أشهر بسبب جائحة كورونا التي اجتاحت الجزائر منذ شهر مارس الماضي.

حيث سيشهد جامع الجزائر الأكبر إفريقيًا، والذي أشرف على افتتاحه الوزير الأول عبد العزيز جراد الأسبوع الماضي، إقامة أول صلاة جمعة على غرار كل المساجد التي تستوعب أكثر من 1000 مصلي على مستوى كل المدن الجزائرية.

إضافة إلى تحديد نفس اليوم كتاريخ لانطلاق تأدية صلاة الفجر في كل مساجد الدولة، حسب ما أقره رئيس الجمهورية.

وفي بيان لوزارة الشؤون الدينية فقد دعت هذه الأخيرة إلى ضرورة التقيد الصارم بإجراءات البروتوكول الصحي أثناء التوجه للمساجد وتطبيق الإجراءات.

وتضمن البروتوكول إلزامية تطبيق الإجراءات الاحترازية من تباعد جسدي، واستعمال سجاد خاص، إلى ارتداء القناع وتعقيم اليدين وتجنب المصافحة، وغيرها من الإجراءات التي شدد عليها البيان؛ حفاظًا على سلامة المصلين، وضمانًا لاستمرار فتح المساجد.

وفي السياق ذاته فإن الجزائر تشهد ارتفاعاً ملحوظًا في عدد الإصابات بمعدل 642 حالة سجلت يوم أمس مما أدى إلى إعادة الحجر الجزئي في العديد من المدن .

للتذكير فإن عدد الحالات التي كانت تسجل قبل 15 يومًا الماضية لم تتجاوز 200 حالة تقريبًا.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.