الرئيس الجزائري «عبد المجيد تبون» يرد على شائعات تدهور صحته

كتبت: نجوى رغيس – الجزائر

طمأن السيد رئيس الجمهورية «عبد المجيد تبون» الشعب الجزائري -يوم أمس الأحد- من خلال بيان رئاسي مؤكدًا استقرار حالته الصحية.

رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون

وفي نفس الوقت توجه تبون بعبارات الامتنان للجزائريين شاكرًا إياهم اهتمامهم بصحته و الدعاء له، مشيرًا إلى عودته القريبة لأرض الوطن خاصة بعد تحسن وضعه.

وقد جاء هذا البيان ردًا على الشائعات المتداولة بخصوص تدهور الوضع الصحي للرئيس، في ظل انعدام أي معلومة منذ نقله للعلاج في ألمانيا.

وفي وقت سابق كشفت الرئاسة الثلاثاء الماضي ، إصابة الرئيس عبد المجيد تبون بفيروس كورونا المستجد، وهذا بعد إصابة عدد من طاقمه والمقربين منه.

و كإجراء أولي ، نصح الأطباء الرئيس بحجر صحي طوعي لمدة 5 أيام، ليتم نقله بعد 3 أيام إلى مستشفى عين نعجة العسكري للعلاج، بعدها نقل إلى ألمانيا من أجل ” إجراء فحوصات طبية معمقة” حسب بيان لرئاسة الجمهورية نقله التلفزيون الجزائري الرسمي.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.