الصين تكشف عن فيروس كورونا على اللحوم المجمدة والتعبئة والتغليف من أمريكا اللاتينية ونيوزيلندا

كتبت: نجوى رغيس _ الجزائر

أعلنت مدينة جينان الصينية خلال عطلة نهاية الأسبوع أنها اكتشفت وجود فيروس كورونا في لحوم البقر والكرش وعبواتها المستوردة من البرازيل وبوليفيا ونيوزيلندا، في حين اكتشفت عاصمتان إقليميتان وجوده على عبوات لحم خنزير من الأرجنتين.

عامل يقطع قطع اللحم البقري في مسلخ مجموعة مارفريج في بروميساو، على بعد 500 كيلومتر شمال غرب ساو باولو.

ولذلك كثفت الصين الاختبارات على الأطعمة المجمدة بعد اكتشاف الفيروس على المنتجات المستوردة، مما أدى إلى تعطيل عمليات الاستيراد.

في جينان، عاصمة مقاطعة شاندونغ بشرق الصين، استوردت البضائع المعنية من قبل مجموعة جوتاي العالمية وشانغهاي زونغلي للترقية حسب ما ذكرت لجنة الصحة الخاصة بالمدينة في وقت متأخر من يوم السبت.

وقالت أنهم دخلوا عبر موانئ في شنغهاي دون ذكر أسماء الشركات التي شحنت المنتجات إلى الصين.

وأضافت أن أكثر من 7500 شخص ربما تعرضوا للفيروس أظهروا نتائج سلبية.

كما تم الإبلاغ عن حالات لحوم الخنازير المجمدة فى مدينة تشنغتشو مقاطعة خنان بوسط الصين وشيان عاصمة شنشى، ولم يتضح بعد ما إذا كانت الحالتان متصلتان.

وقالت السلطات أن العينات التي ثبتت إصابتها في مدينة تشنغتشو جاءت من مجموعة 24 طنًا من لحم الخنزير المجمد، أرسلت من منشأة تخزين في تشينغداو بشاندونغ.

بشكل منفصل، قالت مدينة باوتو في منطقة منغوليا الداخلية الصينية أنها قامت بتطهير بعض المنتجات والمركبات في إحدى الشركات بعد أن لامست حالة فيروس كورونا دون أعراض في مدينة تيانجين الشمالية مجموعة من لحم الخنزير المجمد من فرنسا.

ولم يتضح ما إذا كانت السلطات تشتبه في أن الشخص قد نقل الفيروس إلى اللحم أو العكس، حيث قالت السلطات أن اختبارات الحمض النووي التي أُجريت على 115 شخصًا جاءت سلبية.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.