تعرّفي على أبرز أضرار الكيتو دايت على صحتك

كتبت: إيمان علي – مصر

خلال الفترة الماضية زاد البحث عن الطرق السريعة التي تساعد في إنقاص الوزن، والتخلص من الكيلوجرامات الزائدة، والتي تمنع الكثير من الأشخاص من الحياة بشكل صحي، وأيضًا الظهور بإطلالة مناسبة توفّر لهم الأناقة والجمال، وعلى رأس الطرق التي باتت شائعة مؤخرًا، يأتي نظام حمية الكيتو، والتي اكتست شعبية جارفة بفضل ما تقدمه من تخسيس سريع في وقت قليل.

ويعتمد نظام الكيتو دايت على تقليل الكربوهيدرات وزيادة الدهونن وهو نظام يثير إعجاب البعض وبخاصة من مرضى السكري، ولكن الدراسات تحذر من التأثيرات الصحية التي يمكن أن تحدث لمتبعي هذه الحمية بعد وقت قليل للغاية، حيث تتسبب هذه الحمية في حصول الجسم على % من السعرات الحرارية من الدهون، و1% فقط من الكربوهيدرات، والتي يتسبب قلة دخولها إلى الجسم في خسارة الوزن بشكل سريع خلال وقت قصير، إلا أن هذا الأمر يتسبب في أضرار صحية أبرزها أن الجسم يلجأ إلى تكسير الدهون بدلًا من السكر لإنتاج الطاقة بسبب انخفاض الكربوهيدرات مما يؤدي إلى بعض الآثار السلبية المحتملة.

وتختلف الأنظمة الغذائية التي يمكن اتباعها، فمن يعانون من الوزن الزائد مع بعض الأمراض المزمنة، يختلفون عمن في مثل أوزانهم ولكن دون أمراض، ولهذا فلابد من مراعاة الشروط الصحية والطبية عند إتباع أي نظام غذائي، من أجل إنقاص الوزن والحصول على القوام الممشوق، ولهذا يجب القول إن نظام “كيتو” الغذائي، ساعد الأشخاص في إنقاص وزنهم بشكل كبير، إلا أنه لم يصلح مع عدد كبير من الأشخاص بسبب أضراره المتعددة.

وتؤكّد الدراسات الطبية أن نظام الكيتو يتسبب في مجموعة من الأعراض التي تظهر على من يتبعونه، ومنها اعراض مشابهة لنزلات البرد مثل آلام في الجسم والقشعريرة والتعب وضعف العضلات والقلق والأرق، ومن الممكن حدوث اضطرابات في ضربات القلب ومشاكل في الأمعاء ومشاكل عصبية، كما أن الانخفاض في الكربوهيدرات يؤدي إلى انخفاض كبير في نسبة السكر في الدم ومستويات الإنسولين، إلى جانب زيادة الكيتونات، وهي مواد كيميائيّة يفرزها الكبد في جسم الإنسان.

ومع هذه الأضرار فإن الأفضل في حال الرغبة في إنقاص الوزن، هو اللجوء إلى الطرق التقليدية التي تقوم على فكرة حساب السعرات الحرارية مع تغيير نمط الحياة وممارسة الرياضة بشكل يومي، باعتبار أن هذه الطريقة هي الأفضل من حيث توفير فوائد صحية عدة للجسم.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.