في الذكرى الـ 103 لوعد “بلفور”.. رئيس الوزراء الفلسطيني يدعو بريطانيا للاعتراف بالدولة الفلسطينية

كتب: وجيه رشيد – فلسطين

دعا رئيس الوزراء الفلسطيني “محمد اشتية” اليوم الإثنين، “بريطانيا” إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة، على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

جاء ذلك خلال ترأسه الاجتماع الأسبوعي للحكومة الفلسطينية، في رام الله.

ولفت “اشتية” إلى أن الاعتراف البريطاني، بالدولة الفلسطينية، يجب أن يأتي تعويضا للشعب الفلسطيني، عمّا ألمّ به جراء إعلان وعد “بلفور”، الذي تسبب بانتهاك الحقوق الفلسطينية، وتهجير أصحاب الأرض.

ويحيي الفلسطينيون، اليوم، الذكرى الثالثة بعد المائة، لصدور “وعد بلفور”، الذي أُنشأت بموجبه دولة “إسرائيل” على أرض فلسطين التاريخية، وتسبب بتشريد جماهير الشعب الفلسطيني، وعدم تمكنه من تأسيس دولته المستقلة، حتى الآن.

و”وعد بلفور”، هو الاسم الشائع الذي يطلق على الرسالة التي بعثها وزير الخارجية البريطاني، آرثر جيمس بلفور، في 2 نوفمبر 1917، إلى اللورد (اليهودي) ليونيل وولتر دي روتشيلد، أشار فيها إلى أن حكومته ستبذل غاية جهدها لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.