وزير الجيش الإسرائيلي ينوي إقرار شرعنة 1700 وحدة استيطانية في الضفة الغربية

كتب: وجيه رشيد- فلسطين

كشف موقع صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، أن وزير الجيش الإسرائيلي “بيني غانتس”، يتجه نحو إقرار شرعنة قرابة 1700 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

وتبدو هذه الخطوة، وفق الصحيفة، مرتبطة بمحاولة غانتس، إرضاء المستوطنين تمهيداً لاحتمال اتجاه “إسرائيل”، لانتخابات جديدة في حال لم يتم التوصل إلى تسوية بشأن إقرار ميزانية عامة للدولة لما تبقى من العام الحالي والعام 2021.

وتحاول “إسرائيل”، تطبيق بند يسمى في قوانين الملكية “بأنظمة السوق”، والذي يقوم على أساس تثبيت الملكية للمشتري، أو المستوطن بزعم أن عملية البناء على الأرض الخاصة جرت بحسن نية، ودون معرفة مسبقة بملكية الأرض، وهو ادعاء تسوقه “دولة الاحتلال”، للادعاء بأن قطعا كثيرة من الأراضي التي أقيمت عليها آلاف الوحدات السكنية الاستيطانية، لم يكن معروفاً عند تسويقها والبناء عليها أنها بملكية خاصة.

اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية
إشتراكك المجاني في النشرة البريدية سيتيح لك البقاء على إطلاع بكل الأخبار و التقارير
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
قد يهمك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.